معتقدات مظلمة


بعد قيام الدولة البابلية الجديدة على أنقاض إمبراطورية آشور المندثرة وبداية وضع أسس مدنيّة للإدارة المركزية لمقاطعات وأقاليم الدولة، وتوطيد الحكم لللإله "سَن" الذي لم يكن سوى إله محلي لمنطقة "حرّان" حذا الملك " نبونيد" حذو "نبوخذ نصّر" في إعادة المهجّرين إلى أقاليمهم ومقاطعاتهم لتثبيت حكم سَن كإله شمولي لكل القبائل والطوائف في بدن المملكة الجديدة، وبعودة المهجرين إلى مقاطعاتهم وديارهم وبناء بعض المدن والمناطق المهجورة لتنبض بالحياة مرة أخرى عادت الطقوس الدينية إلى الولادة من الذاكرة الروحية لهؤلاء المجموعات البشرية، وبدأ عهد التركيز الديني والسطوة المطلقة للديانة البابلية يمثلها كبير مجمع الآلهة "سَن" بمركزه في حران بعد أن عادت بحلتها الجديدة.

صدر مع : دار الأيام للنشر والتوزيع ـ الأردن

رقم الإيداع : 2016/3/1371

طبعة ثانية 2016 ـ 2017

التعليقات: اترك تعليقا

* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.